إستئنافية سطات ترفض متابعة “قائد الدروة” في حالة اعتقال

38
طباعة
رفضت محكمة الاستئناف بسطات، صباح يوم الإثنين (9ماي)، ملتمس الوكيل العام، بـ”متابعة قائد الدروة” في حالة اعتقال بتهمة “التحرش والتحريض على الفساد”.

وقررت المحكمة متابعة القائد المعزول، الحسين عربان، في حالة سراح، بالتهم المنسوبة إليه، وإحالة الملف على المحكمة الابتدائية بعد تحويل متابعته على خلفية قضية التحرش التي يتابع بموجبها من لدن سيدة متزوجة بمنطقة الدروة من جنائية إلى إبتدائية.

وجاء هذا القرار بعد الملتمس الذي كانت النيابة العامة قد تقدمت به خلال جلسة الأسبوع الماضي والمطالب باعتقال القائد المتهم بقضية التحرش بسيدة متزوجة من منطقة الدروة، ووضعه بالسجن رهن تدابير الاعتقال الاحتياطي، وذلك طبقا للفصل 175 من القانون الجنائي، من أجل التحرش والتحريض على الفساد.

وكانت المحكمة الإبتدائية ببرشيد، قد قضت في ملف “إبتزاز القائد”، بسجن الزوج رشيد واتو، بسنة سجنا نافدا، وصديقه بثمانية أشهر سجنا نافدا، والزوجته سهام بـ4 أشهر مع أداء غرامة قدرها 60 ألف درهم كتعويض للقايد.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. jamal يقول

    les accusés de cette affaire doi vent être traduits devant un tribunal impartiel loin de la région ou a exercé le caid parce que le Mr est bien connu dans la région et on le soutient,comment une personne quia été apprehendé en flagrant délit doit être suivi en liberté et pourquoi pas l’autre quia été touché dans son honneur

  2. alhaaiche يقول

    Al mekhzen makayferetch
    Fe kleybatou li talekhoum inehchou fe
    Lhem dial
    Les citoyens

  3. متابع يقول

    أولا يجب التنبيه إلى أنه لم يتم إعادة تكييف الوقائع من جناية إلى جنحة بل فقط أن الامتياز القضائي الذي يتمتع به القائد يفرض أن المسطرة تباشر من طرف الوكيل العام أما الاختصاص للبت في الملف فهو موكول للمحكمة الابتدائية من جهة ثانية يظهر أن القضاء المغربي بدأ يعرف طريق الاستقلاليته ما دام لم يتأثر بتصريحات بن زيدان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.