أُصيب 50 شخصاً باختناقات وجروح ليل الأحد الاثنين (9من مايو) في حريق هائل شب في أحد فنادق وسط القاهرة وامتد لاحقاً إلى مبان مجاورة، حسبما أفاد رئيس هيئة الإسعاف لوكالة فرانس برس مشيراً إلى عدم وجود حالات وفاة.

واشتعلت النيران في بادئ الأمر داخل أحد فنادق حي الموسكي التجاري الكبير في قلب القاهرة لكنها امتدت لأربع مبان أخرى بعضها يضم مخازن لمنتجات بلاستيكية مما فاقم من حدة الحريق، بحسب مسؤول أمني.

ولا تزال قوات الحماية المدنية تحاول السيطرة نهائياً على الحريق الذي لم تعرف أسبابه بعد.

وقال أحمد الأنصاري رئيس هيئة الإسعاف المصرية لفرانس برس إن الحادث أسفر عن "إصابة 50 شخصاً باختناقات وكدمات متوسطة وبسيطة بعضهم من رجال الإطفاء" لكنه أضاف أنه "لا يوجد وفيات".

وأظهرت صور نشرتها صحيفة المصري المستقلة الاثنين الفندق وقد تحول لكتلة لهب تنبعث النار من كافة طوابقه الستة، بينما امتد الحريق بشكل كامل لمبنى مجاور.