حل ولي العهد المغربي الأمير مولاي الحسن، برفقة والدته الأميرة لالة سلمى، وشقيقته الأميرة لالة خديجة، اليوم الأحد 8 ماي بمطار الرئاسة بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي.

وأفادت وكالة الأنباء الإماراتية، أن الأسرة الملكية وجدت في استقبالها بالمطار الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الإماراتية.

ويحتفل اليوم الأمير مولاي الحسن بعيد ميلاده الثالث عشر في العاصمة أبو ظبي، برفقة والده الملك محمد السادس، ووالدته الأميرة سلمى، وباقي أفراد الأسرة الملكية، والمقربين منها.

يشار إلى أن الملك كان قد حل بدولة الإمارات العربية المتحدة قبل أيام بعد زيارة قادته إلى عدد من بلدان الخليج.