قضت المحكمة العليا بإسبانيا أمس الجمعة، بـ45 سنة سجنا نافذا ضد مغربي سبق أن أجهز على مهاجرتين تتحدران من أمريكا اللاتينية.

وأوردت مصادر إعلامية متطابقة، أن المهاجر المغربي هو قاتل بالتسلسل، حيث أردى أرجنتينية، 45 سنة، وإكوادورية، 47 سنة، بعدما ربط معهما علاقات أسفرت عن معاشرة جنسية، ثم أفضت إلى قتلهما.

وكانت المحكمة الجنائية بمالقة، قد قضت في حق الجاني بالسجن النافذ 45 سنة، وهو ما أيدته المحكمة العليا، مع تغريمها إياه بأزيد من 150 ألف أورو لفائدة ذوي حقوق الضحيتين.