أيدت استئنافية الرباط مساء الجمعة 06 ماي الجاري، الحكم الابتدائي القاضي برفض الشكاية المباشرة التي تقدم بها وزير الثقافة والخارجية سابقا محمد بنعيسى، ضد المحاميين الحبيب حاجي وطارق السباعي والإعلامية فاطمة التواتي مديرة موقع "إنصاف بريس".

وكان بنعيسى قد ذكر في شكايته بأن حاجي والسباعي قد قذفاه خلال ندوة صحافية نظمت بمقر " الهيئة الوطنية لحماية المال العام في المغرب" حول قضية المعتقل السياسي الزبير بنسعدون، قبل أن تنشر التواتي هذه التصريحات على موقعها المذكور.

وسبق لحاجي والسباعي أن كشفا عن خروقات خطيرة ارتكبها محمد بنعيسى، بصفته رئيسا للمجلس البلدي لمدينة أصيلا، ورغم تبوث هذه الخروقات بالأدلة والوثائق لم تجرؤ النيابة العامة لحد الساعة البحث فيها.