جطو: أربعة آلاف رجل تعليم يتغيبون على طول السنة

54
طباعة
كشف رئيس المجلس الأعلى للحسابات، ادريس جطو، خلال عرضه لتقرير المجلس أمام البرلمان اليوم الأربعاء 4 ماي، العديد من المعطيات التي تؤكد تخبط قطاع الوظيفة العمومية في العديد من المشاكل التنظيمية والمادية والبشرية.

وأكد جطو في تقريره على أن “قطاع الوظيفة العمومية يعاني من ظاهرة الغياب، حيث سجلت سنة 2014، في قطاع التعليم فقط، على سبيل المثال، ما مجموعه 636.400 يوم غياب (مبرر وغير مبرر)، وهو ما يعادل تقريبا غياب 4000 مدرس طوال السنة الدراسية”.

وأشار رئيس المجلس الأعلى للحسابات إلى أن توزيع الموظفين على الصعيد الوطني لا يستجيب إلى منطق اقتصادي أو ديموغرافي مع ظاهرة تركيز الموظفين في بعض الجهات (الرباط والجنوب) على حساب أخرى (طنجة – تطوان ودكالة – عبدة).

وأضاف جطو، أن المجلس لاحظ أيضا ضعف في ترشيد استعمال أعداد الموظفين ببعض القطاعات كالتعليم، فعلى سبيل المثال هناك 2037 موظفا في 16 أكاديمية جهوية، و7686 موظفت في 63 نيابة، و2364 موظفا في وضعية إلحاق أو استيداع، و210 موظفا في وضعية تفرغ نقابي.

وفي نفس السياق، أوضح جطو، أن مسألة إصلاح وتحديث الإدارة العمومية قد استرعت اهتمام الحكومات المتعاقبة، ومن أهم ما سجله المجلس بهذا الصدد، يقول المتحدث:”كون المبادرات الإصالحية ظلت متفرقة ومفتقدة للإستمرارية، نظرا لغياب استراتيجية واضحة ومحددة النتائج، وانعدام الجدولة الزمنية لتتبع تنزيلها. وتبقى النتائج المحققة على مستوى الفعالية والنجاعة دون الحد المطلوب”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. jamal يقول

    pour arriver à installer un vrai état il ne faut des années lumière,tant qu’il ya des pistons des chefs corrompus et négligeants,pourquoi ts ces fonctionnaires sont affectés dans les région ou on a le surnombre tandis que d’autres régions souffrent d’insuffisance.il faut combattre le clientisme et légiférer des lois et punitions sèvères contre ces gens même qu’il soit un égnéral ,un haut fonctionnaire ou même un prince intervient dans ce genre d’affaire la loi soit au dessus de tt et pas d’exception et pour ce qui font recours à des certificats médicaux il faut y avoir une certaine procédure qui incite le fonctionnaire à préférer d’aller au travail

  2. nietzsche يقول

    ceci sans compter les profs universtaires qui s absentent tte l annee sans aviser qui que ce soit.il faut penser a suivre leur absence comme a l enseignement secondaire.le ministre est il au courant de cette hemorragie?

  3. الهاشمي يقول

    اذا ثبت الغياب بدون سبب ، ارى ان يحكم عليهم بالسجن لاربعة سنوات نافذة بالاعمال الشاقة
    لانهم ارتكبوا جريمة في حق ابناء الشعب
    كما تدين تدان .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.