مبديع: الإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد رصد لها قرابة ملياري درهم

10

كشف وزير الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، محمد مبديع، “أن الإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد قد خصص لها غلاف مالي بقيمة 1.8 مليار درهم، وستغطي الفترة مابين 2016 و2025”.

وأوضح مبديع، “أن هذه الإستراتيجية تهم 239 مشروعا موزعة على عشرة برامج تعطي الأولوية للمجالات الأكثر عرضة للفساد والتركيز على الإجراءات العملية وذات التأثير المباشر على الفساد”.

وأضاف الوزير “أن هذه الإستراتيجية جاءت في سياق التحول الديمقراطي والمؤسسساتي الذي يعرفه المغرب في محيط إقليمي مضطرب، تهدف إلى تنفيذ خطة وطنية طموحة لبناء مجتمع تسوده قيم الشفافية والنزاهة والكرامة والعدالة الإجتماعية”.

وأقر مبديع في كلمته خلال اليوم التعاقدي حول تنفيذ الإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد، اليوم الثلاثاء 3ماي، بالرباط، بـ”أن البرامج المعتمدة حاليا لم تحقق أهدافها والنتائج المرجوة منها في ما يتعلق بمكافحة الفساد”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. كاره الظلاميين يقول

    هذه الاستراتيجية ستحارب الفساد بفساد اكبر مما هو موجود حاليا اذ تذكرني هذه الاستراتيجية بذلك المغفل الذي ضاعت منه عشرة دراهم في قاعة السينما المظلمة فأشعل النار في
    ورقة مائة درهم ليبحث عن العشرة:
    هذه الاستراتيجية ستشكل لها لجن وطنية وجهوية ومحلية وكل لجنة تشكل لها لجينات وهلم جرا: اعداد غفيرة من الاعضاء، اجتماعات، مأدبات، زرود، سفريات، بنزين، تعويضات، سياحة
    مؤدى عنها….
    والنتيجة والحمد لله ازدهار الفساد وانتشاره في ربوع الوطن ومأسسته اكثر مما هو عليه، وتحقيق الفائض منه ولم لا تصديره للخارج لجلب الاستثمار والعملة الصعبة

  2. nadal يقول

    Les parrains de la corruption n’ont jamais lutté contre la corruption taisez vous , rakoum saddaatouna

  3. Ahmed يقول

    De quoi vous parlez de Elfassad, chez nous au Maroc pas d’Elfasad

  4. كاره الظلاميين يقول

    هذه الاستراتيجية ستحارب الفساد بفساد اكبر مما هو موجود حاليا اذ تذكرني هذه الاستراتيجية بذلك المغفل الذي ضاعت منه عشرة دراهم في قاعة السينما المظلمة فأشعل النار في ورقة مائة درهم ليبحث عن العشرة:
    هذه الاستراتيجية ستشكل لها لجن وطنية وجهوية ومحلية وكل لجنة تشكل لها لجينات وهلم جرا: اعداد غفيرة من الاعضاء، اجتماعات، مأدبات، زرود، سفريات، بنزين، تعويضات، سياحة مؤدى عنها….
    والنتيجة والحمد لله ازدهار الفساد وانتشاره في ربوع الوطن ومأسسته اكثر مما هو عليه، وتحقيق الفائض منه ولم لا تصديره للخارج لجلب الاستثمار والعملة الصعبة

  5. Premier citoyen يقول

    محاربة الفساد لا تحتاج لكل هذه الأموال بل لتطبيق القانون و ليتم ذلك وجب استقلال القضاء ، لا أقل و لا أكثر. اما تخصيص هذا المبلغ لمحاربة الفساد فهو الفساد بعينيه . انت مثلا كوزير للوظيفة العمومية ، ما هي مؤهلاتك ؟ هذا ايضا نوع من أخطر مظاهر الفساد . الله انعل لي مايحشم .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.