ألقت الشرطة الإسبانية القبض على أربعة أشخاص على مشارف مدريد اليوم الثلاثاء 3 ماي 2016، متهمين بالترويج للتشدد الإسلامي عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وبحسب ما أوردت وكالة "رويترز" فإن وزارة الداخلية وضحت في بيان لها، أن ثلاثة من المقبوض عليهم في العملية -التي ما زالت جارية- من المغرب والرابع إسباني.

وأضاف المصدر، أن الاتهامات المنسوبة لهم تشير إلى أنهم استهدفوا مئات عبر الرسائل الفورية وغيرها من وسائل التواصل الاجتماعي قبل اتصالهم بشكل مباشر بمجموعات أصغر.

وكانت إسبانيا قد احتجزت 23 شخصا -بمن فيهم المقبوض عليهم اليوم- حتى الآن هذا العام لصلاتهم المزعومة بالتشدد الإسلامي.