أرجأت محكمة الاستئناف بسطات، النظر في ملتمس الوكيل العام، بمتابعة “قايد الدروة” في حالة اعتقال، إلى غاية يوم الاثنين 9 ماي الجاري.

ويتابع "قايد الدروة"، بتهمة "الشطط في إستعمال السلطة وإستفلال النفوذ عبر التحرش بسيدة متزوجة".

وكانت المحكمة الابتدائية ببرشيد، قد أصدرت يوم الخميس(28أبريل)، أحكامها في حق الزوج و صديقه و الزوجة سهام.

و قضت المحكمة ذاتها بسنة سجنا نافذا في حق الزوج وغرامة مالية قدرها ألفين درهم، وصديقه بالسجن ثمانية أشهر وغرامة مالية قردها 500 درهم، وعلى الزوجة بالسجن النافد أربعة أشهر.

جدير بالذكر أن المحكمة قد تابعت المتهمين في هذا الملف بتهم، من بينها "الابتزاز والإيذاء العمدي والارتشاء والاحتجاز" كل حسب المنسوب إليه، وتابع ممثل الحق العام زوج المتهمة باستدارج قائد محلقة باشوية الدروة وقريب له في حالة اعتقال، وأمر بوضعهما رهن تدابير الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي، في حين تابع الزوجة وأعوان سلطة في حالة سراح.