صادق مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة 29 أبريل، على قرار جديد بقضي بعودة بعثة "المينورسو" إلى الصحراء لمدنة 12 شهرا.

ولقي القرار الجديد تأييد 10 أعضاء من مجلس الأمن فيما عارضه عضوان، بينما امتنع ثلاثة آخرون عن التصويت.

وشدد مجلس الأمن، في هذا القرار "على الضرورة الملحة لأن تستأنف بعثة الأمم المتحدة في الصحراء عملها بصورة كاملة"، على أن يتم إمهال المغرب والمنظمة الدولية 4 أشهر للاتفاق على هذا الأمر.

ويطالب نص القرار من الأمين العام للأمم المتحدة، أن يبلغ مجلس الأمن في مهلة 4 أشهر حول ما إذا كانت البعثة قد استعادت قدرتها على العمل بصورة كاملة، وإلا فسيضطر المجلس لإبداء استعداده "للنظر في أفضل السبل التي يمكن أن تسهل تحقيق هذا الهدف".