جوابا على سؤال موقع "بديل"، حول طبيعة الجهات التي قال إلياس العماري، الأمين العام لحزب "الأصالة و المعاصرة":"إنها طلبت منهم تقليص تغطيتهم لعدد من الدوائر حتى تفوز العدالة و التنمية خدمة للوطن"، أكد فؤاد العماري، بأنه لا يعرف هذه الجهات وأنه مستعد لكي يسأل شقيقه إلياس عنها حين يلتقيه في اجتماع المجلس الوطني المقبل.

وحول مدى استقلالية القرار الحزبي لـ"البام"، قال فؤاد العماري رئيس فريق "الأصالة و المعاصرة"، ردا على سؤال"بديل":" إن استقلالية القرار الحزبي بالمغرب هي استقلالية نسبية من أجل ضمان الإستقرار العام للبلد".

وفي هذا الصدد، ساق العماري مثال مشاركة المغرب في الحرب على اليمن، حيث أكد أنه "شخصيا يعارض هذه المشاركة لكون المغرب لا دخل ولا نفع له من وراء هذه الحرب، إلا أنه شارك رغم ذلك".

يشار إلى أن تصريحات فؤاد العماري هاته، قد جاءت خلال مشاركته في تأطير لقاء مفتوح مع الشباب حول موضوع "الشباب ورهانات المشاركة السياسية،" نظمته الأمانة الجهوية لحزب "الأصالة و المعاصرة" بجهة طنجة تطوان الحسيمة، مساء أمس الخميس 28 أبريل بمقر الحزب بطنجة.