قررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بصفة رسمية، تخصيص ملعب طنجة الكبير لاستضافة مباراة المنتخب الوطني المغربي ونظيره الكونغولي الودية، والتي تأتي ضمن استعدادات أسود الأطلس لمواجهة ليبيا برسم تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2017 المقرر إقامتها بالغابون.

وكشفت صحيفة "البطولة" نقلا عن مصادرها، أن المدرب الفرنسي هيرفي رونار قد استقر بصفة رسمية على مواجهة المنتخب الكونغولي وديا، إذ يعول على تحقيق الفوز وذلك للظفر بنقاط تحسن مكانه في ترتيب الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا".

وبحسب "البطولة"، فقد أشارت المصادر ذاتها، إلى أن المنتخب الوطني المغربي سيواجه نظيره الكونغولي في الثامن والعشرين من شهر ماي المقبل، على أرضية الملعب الكبير بطنجة.

وسيعود المنتخب الوطني المغربي الأول للاستقبال بالملعب الكبير لمدينة طنجة، إذ كانت المرة الأخيرة في ودية بوركينافاصو، وذلك في فترة إشراف المدرب رشيد الطاوسي على تدريب الأسود.

ومن جهة أخرى، أكدت مصادر "البطولة"، أن المنتخب الوطني المغربي سيواجه نظيره الليبي بملعب رادس بتونس في الثالث من شهر يونيو المقبل، في تمام الساعة السادسة مساء.