حل بالغابون، وفد أمني مغربي رفيع المستوى، يضم كل من ووزير الداخلية، محمد حصاد، ورئيس الإدارة العامة للدراسات والمستندات "لاجيد"، ياسين المنصوري، والمدير العام لمديرية الأمن الوطني، ومديرية مراقبة التراب الوطني، عبد اللطيف الحموشي.

وبحسب ما أورد موقع "Le360" إستنادا إلى مصادر خاصة، فإن الوفد الأمني المذكور، حل اليوم الإثنين(25أبريل)، بالغابون، بتعليمات ملكية، حيث جرى استقباله من قبل الرئيس الغابوني، علي بونغو.

وأضاف المصدر ذاته، أن الوفد الأمني المغربي، التقى مسؤولين أمنيين بأعلى مستوى بدولة الغابون، حيث ناقش الطرفان سبل محاربة الإرهاب والتطرف، بالإضافة إلى ملفات أمنية ذات الاهتمام المشترك بين المغرب والغابون.