الهيني: الرميد يريد أن يكون المهدوي آخر ضحاياه قبل مغادرته الوزارة

51
طباعة
بعد مشاركته في الوقفة التضامنية مع الزميل حميد المهدوي، المنظمة تزامنا مع مثول الأخير أمام المحكمة الزجرية بعين السبع بالدار البيضاء، صباح الإثنين 25 أبريل، تساءل قاضي الرأي المعزول المستشار، محمد الهيني “كيف يمكن الاطمئنان لقضاء يرأسه الوزير ويشرف عليه أبحاثا تمهيدية ومتابعات وهو المشتكي فكان الخصم والحكم؟”

وأضاف الهيني في تدينة على حسابه الفيسبوكي:” أنه مع ذلك هناك من يريد أن يكون أخر ضحاياه قبل استقلال النيابة العامة والقضاء فعليا صحفي مستقل وحر دافع عن استقلال السلطة القضائية وقضاة الرأي ويعاني بسببهم إنه حميد المهداوي”.

وقال الهيني، لقد دافعنا عن استقلال النيابة العامة عن السلطة التنفيذية كقضاة وحقوقيين وفاعلين مدنيين تكريسا لاستقلال السلطة القضائية ولنايها وابعادها عن تدخل وزير العدل كرجل سياسي يترأسها في هذه المرحلة الاننقالية”.

وأردف المستشار الهيني، في ذات التدوينة، “أحس دائما ببالغ الفخر والاعتزاز كوني كنت أزور البيت المتواضع للصحفي الزميل المهدوي كقاض ويزداد فخري واعتزازي اليوم أنني رافقته كقاضي رأي معزول وكمستشار من بيته الى المحكمة الزجرية برفقة هيأة دفاعه برآسة الرئيس والنقيب البقيوي وحضور جلسة محاكمته وأخذي مكاني بين عموم المواطنين الشرفاء في الجلسة ومشاركتي في الوقفة قبالة المحكمة للتنديد بمحاكمة صحفي الراي والشعب بمعية العديد من الفعاليات الجمعوية والحقوقية تعبيرا منا عن التضامن مع حرية الكلمة والضمير والاعلام الحر واستنكارنا للتوظيف السياسي للمتابعات الصحفية لاخراس الاصوات الحرة”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

8 تعليقات

  1. رشيــــــــــد أباظـــــــــــــــــــــــــــة يقول

    جنون العظمة
    بادىء ذي بدء اريد ان أؤكد لك عزيزي المهدوي انه نظرا لظروف قاهرة لم اك حاضرا بين ظهرانيكم ولكن كن على يقين ان جوارحي معك واتقاسم معك همومك لانها همومنا جميعا ومحنتك تؤرقنا جميعا لانك صوت من لا صوت له صوت يزعج الجلادين الجدد المقنعين داخل جلابيب ولحي ويحسنون
    التحكم في رقاب شرفاء) هذا الوطن ارضاء لاولياء نعمتهم فشتان بين خطاب الامس ( ايام المعارضة المصطنعة والمزيريا ) وخطاب اليوم ( التنطع والاستقواء) فليعلم الجلاد صاحب القفازات الحريرية ان حرية الكلمة والضمير النزيه لا بديل عنهما في افق بناء مجتمع ديموقراطي حداثي يتسع للجميع في تفاعل تلقائي ودائم بين الراي والراي المضاد وانه من بين المقاييس التي تعتمد في تصنيف المجتمعات اما صعودا او اندحارا نجد مقياس حرية التعبير والنقد وتقديم البدائل قصد تقويم الاعوجاج وخلق ثقافة قبول الاخر لا رفضه او محاصرته الى درجة قمعه اومصادرة حقه في التعبير او اي حق في جميع تجلياته ( احتجاج-اعتصام-تنديد…..).
    ان استقلالية السلطة القضائية واخراجها من تحت جبة الوزير (المتحزب) لا تعني بالضرورة تكبيل يديه
    او منعه من ابداء رايه (استشاريا) وليس (الزاميا) حتى يشعر كل من القاضيي والمتقاضي ان هناك فعلا فصل بين السلط وان الاحكام صدرت بكل اريحية لا تحت الترغيب حينا او تحت الترهيب احايين كثيرة
    هنا يأتي دور الصحفي (الرجل المستبصر) والذي يحمل بين يديه مجهرا ويبحث عن مدى جدية هذه الاحكام ومصداقيتها ومدى قانونيتها ودستوريتها وبسطها للجميع لمناقشتها وفضح عيوبها وربما ان
    هذا الدور هو ما يزعج البطل المغوار .

  2. Premier citoyen يقول

    Où est mon commentaire?

  3. تعبت في وطني يقول

    اسف لم استطع الحظور لجلسة الحرية ومن يدافعون عن الحق لانني بعيد ولكن اتتبع خطواتكم ولكم الشرف ياشرفاء البلاد واشكر القاضي المعزول ولكن لايعزل من التاريخ المغربي في زمن يبرحون بالدمقراطية الشفوية وهنيئ لكم وتابعو مسيرتكم النضالية من اجل هدا الشعب المقهور

  4. nabil يقول

    واييه. …
    ولكن المهداوي بإذن الله ما ها يتسرطش ليه
    والبيجيدي طلعوا وخانوا
    في عهد حومة البيجيدي(واخا المخزن هو لي تي حكم ) المغاربة ولاو يحرقو رأسهم. …هاد شيء ما كانش حتى ف عهد البصري الله يرحمو
    وقولو لسي المهداوي بغينا شيء حلقة طويلة مع mr الجامعي وتكون طويلة شوية
    شكراً بديل
    انشر ياناشر ( ة ) من فضلك
    تحياتي للجميع

  5. fati batoul يقول

    monsieur mehdaoui levez la tete car vous etes le symbole du journaliste digne et honorable courrageus.vous avez tout notre soutien et notre respect. malheureusement nous n avons qu un seul mehdaoui…..mre en colere.

  6. Premier citoyen يقول

    لك العز يا حميد مهداوي و لكم كذلك العز يا من يؤازره في مواقفه الجريئة و العادلة . نعم تستحقون اكبر تقدير لأنكم تساهمون في بناء مغرب حداثي ، مغرب لكل المغاربة . أينكم يا من يهلل و يطبل للخطب و يزيف الحقائق بقرائتكم المغلوطة ؟ لن تستطيعوا أن تلتفوا على مطلب الشعب . الحراك يتبلور و يستمر إلى أن يركعكم و يمرغكم في وحل ذلكم الذي صنعتم بأنفسكم.

  7. متقاعد يقول

    اﻻ يوجد في المغرب اﻻ المهدوي لمحاسبته عن الحقيقة التي ينطق بها اقول لك يا رميد يجب على عدالتكم ان تتابع و تحقق مع الدين ينهبون و يسرقون و ما اكثرهم في المغرب اننا بدأنا نحس اننا نعيش اليوم بين رؤوس استعمارية قديمة جديدة .ادا لم تتركوا اقﻻم الحرية تتكلم اين هو دستور 2011 الدي صوتنا عليه بكل حرية لكي يحمي ابناء شعبنا مثل سي الهيني ومهداوي .نحن جاهدنا وكافحنا ظننا اننا سوف نعيش في ايامنا الاخيرة من عمرنا تحت ظل الكرامة والعزة لكن وجدنا امامنا عدوا اخر يريد ان ينتزع منا تاريخنا و ماضينا المحترم .اقول لك يا مهدوي ان لغتك وتاريخك و قوميتك و دينك هي وجهنا و ﻻ نقبل ان يطمس اي كان هدا الوجه الاصيل المشرق .نحن معك في جبهة واحدة و صفا واحد و كتلة واحدة كما كنا في الجيش نخدم الوطن والشعب في مواجهة هدا الظلم الجديد

  8. ابو سلمى يقول

    والله لقد تأثرت بالغ التأثر لعدم حضوري بين رجال ونعم الرجال جهروا بالحق امام الباطل والتكبر والتجبر
    والتسلط والفساد والافساد
    رجال لا يباعون ولا يشترون كما تباع البذلات والكرافات والاشخاص الرخيصين
    رجال تنير طريق المواطن والوطن الذي نعتز به ونراه يستحق مسؤولين احسن مما نتوفر عليه همهم الكرسي ولاشيئ في جعبتهم الا التعصب والرأي الواحد والوحيد
    الصحفي المهدوي وشرفاء هذا البلد لن يفرطوا في وطنهم بمنصب ولا بمال ولا بامتياز
    دام الوطن فوق الجميع وكلنا متضامنين مع الحق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.