20 فبراير ومرصد محاربة الرشوة يدعوان أحرار الوطن إلى المشاركة غداً في الوقفة التضامنية مع “بديل”

47
طباعة
دعت “حركة 20 فبراير” في الدار البيضاء و”المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام”، كل الفعاليات الحقوقية والجمعوية وجميع أحرار الوطن إلى المشاركة المكتفة في الوقفة الاحتجاجية المزمع تنظيمها صباح الاثنين 25 أبريل أمام محكمة عين السبع بمدينة الدار البيضاء بتزامن مع مثول الزميل حميد المهدوي أمام نفس المحكمة على خلفية شكاية تقدم بها ضده وزير العدل ورئيس النيابة العامة مصطفى الرميد.

وأكد “المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام”، أن المتابعات القضائية الإنتقامية والإنتقائية الممنهجة من طرف وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، ضد الزميل حميد المهدوي، من بينها المتابعة المذكورة، تندرج في إطار إرادة تحكمية وتعسفية لتصفية موقع “بديل”.

كما أكد ذات المرصد في بيان توصل به “بديل”، أن هذه المتابعة غايتها إسكات كل صوت حر ما فتئ يزداد إشعاعا وتألقا يوما عن يوم بفضل مصداقيته ودفاعه المستميت دفاعا عن الحقيقة وعن حقوق المواطنين وحرياتهم بضمير ونزاهة.

واعتبر المرصد، أن هذه الممارسة الإنتقامية الرامية لتوظيف القضاء من طرف الجهاز التنفيذي للتضييق على حرية الرأي والتعبير لأحد الصحفيين والحقوقيين باعتباره من المداففعين عن حقوق الإنسان من أجل الحرية والعدالة الإجتماعية، يتنافى مع مقتضيات دستور 2011 والإتفاقيات الدولية ذات الصلة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

7 تعليقات

  1. lecteur du site يقول

    Je me suis arreté à Ain Sebaa pour soutenir notre bien aimé Monsieur Madaoui et le site Badil, j’ai appris que l’audience a été reportée au 23 Mai. est-ce exact ? Victoire pour les justes !

  2. habib يقول

    بغينا نداويو المريض وقتلنا الطبيب

  3. lecteur du site يقول

    Je me déplace ce matin pour soutenir Badil et monsieur Mahdaoui, victoire pour les justes

  4. colonel ababou يقول

    Un coup d’état est devenu une nécessité pour le peuple marocain, car l’appelé amir lmouminin qui nous a été imposé á la force malgré nous, on ne l’a pas élu, il nous vole notre richesse. Il pousse les citoyens á se suicider. les pauvres luttent juste pour survivre. La misère par tout, la dégradation drastique de l’éducation, la limitation du droit d’expression, le niveau de vie, même la sécurité des citoyens est devenue alarmante, la vulnération des droits de l’homme au maroc actuel est pénible. Trop de police et marda, uniquement pour protéger leur roi mais pas pour les citoyens. On comprend maintenant que Ababou et Oufkir avaient raison de libérer les marocains des tirants alaouits. Nous n’avons pas besoin d’un voleur qui traite avec les pays qui reconnaissent le polisario (Panama). Une république est le plus convenable pour le maroc pour mieux gérer et diriger notre pays vers la prospérité. J’appelle les forces de libération marocains á renverser le pouvoir. Les marocains méritent vivre beaucoup mieux. On a marre de ce tirant.

  5. driss canada يقول

    والله لقد كنت سأدهب الى المغرب يوم 16من شهر ابريل الحالي لكن ظروف العمل جعلتني أأجل السفر الى أجل آخر.فوالله لوكنت في المغرب لشاركت في هده الوقفة للدفاع عن أخونا السي المهداوي حميد المناضل الكبير والدي يريدون اسكات صوته.لكن هيهات الحق يعلوا ولا يعلى عليه مهما فعل الطغاة اللدين يريدون أن يحكموا الضعفاء بالنار والحديد.فأرجوا من المغاربة الأحرارممن عندهم الكرامة والعزة والأنفة أن يشاركوا ويتضامنوا مع هدا الأخ المناضل العزيزوالشريف النفس. وأقسم بالله أن مثل هدا المناظل يمكن للإنسان أن يضحي معه بالغالي والنفيس وأنا واحد منهم. أفعل دلك بكل رضاء ومحبة وشوق.

  6. هذا موقعنا يقول

    هذا موقعنا جميعا ومن الواجب أن نناضل من أجله, لن نقبل باسكات هذا الصوت فهو صوتنا و لانامت أعين الأذلاء

  7. كاره الظلاميين يقول

    اعبر عن تضامني المطلق واللامشروط مع موقع بديل والصحفي المحترم والمتميز الاخ حميد المهدوي
    واعبر كذلك عن اسفي لعدم امكانية الحضور غدا للمؤازرة لبعد المسافة وظروف العمل

    نحن وان جار الزمان لبرهة نبقى الكبار وغيرنا الاقزام

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.