قرر الحقوقي محمد المتوكي، الشهير بـ"بيكاسو"، المستقيل مؤخرا من "منتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب،" الإلتحاق رفقة عدد من الحقوقيين بـ"جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان" التي يرأسها المحامي الحبيب حاجي.

وقال "بيكاسو" في تصريح لموقع " بديل"، "إنهم بصدد الإعداد للجمع العام التأسيسي للجمعية المزمع انعقاده منتصف ماي المقبل".

الحبيب حاجي، وفي تعليقه على هذا الخبر قال لموقع "بديل" : "بيكاسو مناضل كبير يشهد عليه تاريخه الطلابي داخل إطار الإتحاد الوطني لطلبة المغرب، كما يشهد عليه تاريخه داخل جمعية المعطلين".

وأضاف حاجي:" بيكاسو شخصية مناضلة كبيرة تأخذ مكانها على الصعيد الوطني ولديها آفاق كبيرة، وأتمنى أن يكون هناك تعاون محلي بين "جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان" و"منتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب"، وبهذه المناسبة احيي رفاقنا في المنتدى الذين نعرفهم عن كثب واشتغلنا معهم في حركة المستقلين والجمعية المغربية لحقوق الإنسان واحيي رفيقي واخي عبد الوهاب التدموري، رئيس "منتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب"، الذي يعتبر من دعامات العمل الحقوقي في المغرب، متمنيا من الله أن يجمعنا في المستقبل، رفقة جميع الحقوقيين المغاربة، داخل إطار حقوقي واحد، لأننا لا نقدس الإطارات وإنما نقدس الأهداف الحقوقية التي نرجوا الله أن تجد لها غطاء واحدا في يوم من الأيام".

حاجي اغتنم فرصة تنظيم الجمعية المغربية لحقوق الإنسان لمؤتمرها الحادي عشر ببوزنيقة، وطلب من الموقع أن ينقل عنه باسم جميع فروع الجمعية بمختلف المدن المغربية متمنياته لأعضائها بنجاح مؤتمرهم، منددا بما تعرضت له الجمعية من اعتداءات وتضييقات على يد السلطات، مؤكدا على أن الجمعية ستنتصر في الأخير.