اعتبر وزير التعليم العالي والبحث العلمي، لحسن الداودي، أنه "إذا لم يحدث ضجة في تصريحاته فكأنه لم يفعل شيئا".

وقال الداودي الذي كان يحضر ضيفا على برنامج "كواليس" بقناة "مدي1 تي في"، مساء الجمعة 22 أبريل ، " إذا مادرتش الصداع في التصريحات مادرت والو"، مؤكدا " أنه لا يفكر في تصريحاته التي يقول، والتي غالبا ما تحدث ضجة".

وأضاف الداودي في نفس البرنامج، أن "تصريحاته تكون عفوية ولا يصطنعها"، مشيرا إلى "أنه لا يمكن أن يقوم بالإصلاح من دون إحداث ضجيج".

من جهة أخرى، أكد الداودي، أن برنامج "لوحتي" الذي أطلقته وزارته فشل، وأن من لم يشترِ لوحة إلكترونية، من البرنامج الذي عرضته الوزارة سيندم، لكون الوزارة تعمل على تجهيز الكليات بالتقنيات الحديثة وسبورات إلكترونية حيث ستربط لوحات الطلبة بهذه السبورات وستنقل الدروس مباشرة إليها، وهو ما سيحرم منه من لا يتوفر عن لوحة إلكترونية".

وأشار الداودي إلى "أن من أقام واالضجة حول برنامج لوحتي هم من يتوفرون على لوحات، وأن وزارته فتحت العروض للشركات لاقتناء اللوحات الإلكترونية وأن أفضل عرض هو الذي فاز بالصفقة، وما قدمته الوزارة هو أفضل ما يمكن تقديمه".