رفضت المحكمة الجنائية بسطات، اليوم الخميس(21أبريل)، النظر في ملف قضية "قايد الدروة"، وأمرت بإعادة الملف إلى المحكمة الابتدائية، ودفعت بدعوى عدم الأختصاص.

وبحسب ما أفادت مصادر متطابقة، فإن الزوجة المتهمة لـ"قايد الدروة" الموقوف عن العمل، الحسين عربان، أكدت "أن دفاع كل من القايد المعزول ودفاع سهام حضرا خلال هذه الجلسة، التي لم تدم طويلا".

وكانت فضيحة "قايد الدروة"، قد تفجرت أخيرا بمواقع التواصل الاجتماعي، بعدما تم تداول "فيديو"، يوضح محاصرة الزوجة بمساعدة زوجها وصديقه للقائد وهو بملابسه الداخلية.