طبيب يطلب “رشوة” مقابل شهادة طبية (فيديو)

30

أظهر شريط فيديو طبيبا بأحد المستشفيات المغربية وهو يتسلم مبلغا ماليا مقابل انجازه وثيقة طبية لأحد المواطنين.

وبحسب الشريط الذي تم تنزيله على موقع يوتوب بعنوان : ” فضائح مستشفى سيدي عثمان – رشوة الطبيب الرئيسي”،  يظهر الطبيب وهو يسلم مواطن وثيقة طبية يبدو أنها شهادة طبية، قبل أن ينتزعها منه، سائلا إياه:” واش باغي تاخدها فابور”، في إشارة إلى أنه يريد مقابلا لتلك الوثيقة، ليقوم المواطن باستلال ورقة مالية من فئة مائة درهم من جيبه ويسلمها للطبيب الذي أعاد الشهادة للمواطن.

ويعيد الشريط الذي تم تداوله بشكل واسع بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي نقاش الفساد والذي يعرفه القطاع الطبي والذي يأتي في المراتب الأولى إلى جانب الأمن والقضاء من حيث الرشوة حسب إحصائيات جمعيات مهتمة وباعتراف مسؤولي القطاع أنفسهم.

ولم يتسن للموقع التأكد من صحة الحادث وتاريخه الحقيقي، من جهة مستقلة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. ابو ياسر يقول

    قبل الاشهار بهذا الموضوع يجب أن تعلموا أن الشهادة الطبية يؤدى عليها وبموجب القانون وليست برشوة.
    ابتزاز المواطن ماديا في كثير من المجالات … مثل فحص السيارات الباهض وبدون جدوى أكثر من الرشوة

  2. Kurt Bernstein يقول

    أضُنُّ أنَّ لَيْسَ عَلى أَيِّ جِهَةٍ أَنْ تُحاسِبَ هاذا الْمُهَنْدِسْ ولى طبيبْ سيدي عُثمانْ. لأنَّهُ لا يُمْكِنُ مُحارَبةُ الرَّشْوَةِ والفَسادِ مِنَ الأسْفَلِ. إنَّهُ مِنَ الطَّبيعي أنْ يَتَصَرَّفَ مُسْتَخْدَمُُ، مِنْ أيِّ دَرَجَةٍ أوْ نَوْعٍ كانَ، بِنَفْسِ نَوْعِ التَّصَرُّفِ (معَ أيٍّ كانَ) كَللَّدي أعْطاهُ مَنْصباً ما. لَقَدْ بَكَيْتُ مِنْ شِدَّةِ الْحُزْنِ عَلى أُمِّي فاتحة (رحمهَ اللَّهُ وَأسْكنها فَسيح جنَّاتِهِ)، وَلاكنْ كُلُّ العَناصِرْ اللتي شارَكَتْ في جَريمَتِها، تَعيشُ تَحْتَ ضَغْطٍ وَقَهْرٍ مُسْتَمِرٍّ مِنْ طَرَفِ اللَّدين شَغَّلوهُمْ، وَهاذا يَدْفَعُهُمْ بالتَّصَرُّفِ كَما نَرى ليَفْرِغوُ الظُّلْمَ على اللذينَ هُمْ أضْعَفُ مِنْهُمْ، وَأذْكُرُ كذالكَ مِثالْ المُوظَّفْ اللدي فقا عَيْنَ الحِمارْ، أوْ الهُجومْ الغَبِيُّ اللذي تَعَرَّضَ لَهُ بَديلْ آنْفو، وَ وَ وَ وَ … إلخ …

  3. driss canada يقول

    في نظري المتواضع هدا الطبيب غالبا ينحدر من أسرة فقيرة وإن لم يكن كدلك لما مد يده وأخد رشوة لاتتعدى مئة درهم.فأنا ضد هدا الخسيس الدي وضع هدا الفخ لهدا الطبيب المسكين رغم أنني ضد الرشوة والمرتشين. فصراح المصائب لا تحل الا بالمستظعفين.فلمادا لم يقدم هدا الخسيس أو غيره فيديوهات تورط مسؤولين كبار من ينهبون الثروة الوطنية بأكملها.فكفاكم يا من لاشغل ولا مشغلة من محاربتكم لإخوانكم الضعفاء. فحاربوا الكبار إن كانت لكم الجرأة

  4. Kurt Bernstein يقول

    أضُنُّ أنَّ لَيْسَ عَلى أَيِّ جِهَةٍ أَنْ تُحاسِبَ هاذا الطَّبيبْ. لأنَّهُ لا يُمْكِنُ مُحارَبةُ الرَّشْوَةِ والفَسادِ مِنَ الأسْفَلِ. إنَّهُ مِنَ الطَّبيعي أنْ يَتَصَرَّفَ مُسْتَخْدَمُُ، مِنْ أيِّ دَرَجَةٍ أوْ نَوْعٍ كانَ، بِنَفْسِ نَوْعِ التَّصَرُّفِ (معَ أيٍّ كانَ) كَللَّدي أعْطاهُ مَنْصباً ما. لَقَدْ بَكَيْتُ مِنْ شِدَّةِ الْحُزْنِ عَلى أُمِّي فاتحة (رحمهَ اللَّهُ وَأسْكنها فَسيح جنَّاتِهِ)، وَلاكنْ كُلُّ العَناصِرْ اللتي شارَكَتْ في جَريمَتِها، تَعيشُ تَحْتَ ضَغْطٍ وَقَهْرٍ مُسْتَمِرٍّ مِنْ طَرَفِ اللَّدين شَغَّلوهُمْ، وَهاذا يَدْفَعُهُمْ بالتَّصَرُّفِ كَما نَرى ليَفْرِغوُ الظُّلْمَ على اللذينَ هُمْ أضْعَفُ مِنْهُمْ، وَأذْكُرُ كذالكَ مِثالْ المُوظَّفْ اللدي فقا عَيْنَ الحِمارْ، أوْ الهُجومْ الغَبِيُّ اللذي تَعَرَّضَ لَهُ بَديلْ آنْفو ، وَ وَ وَ وَ … إلخ …

  5. amazigh n montréal يقول

    Mr remide hatou mille feuille hatou mille feuille hatou mille feuille

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.