بعد الضجة التي خلفتها صورة علامة التشوير الطرقي "قف" بداخل مقهى، يتداول نشطاء على "الفايسبوك" هذه المرة، صورة لعلامة تشوير "مدار طرقي" توجد داخل  محلات تجارية.

وبحسب ما أفادت مصادر، فإن شكايات بعض مستعملي الطريق والساكنة، تضمنت تنديدا وتعبير كبيرا عن الغضب، حيث انتشرت الصورة على نطاق واسع بين المواقع الإجتماعية.

واختلفت التعليقات والآراء حول هذه الظاهرة المنتشرة في بعض المدن المغربية رغم تصدي السلطات لها، فمنهم من حمل المسؤولية للسلطات المحلية وتهاونها في المراقبة والسيطرة على مثل هذه الظواهر، و منهم من صب غضبهم على أصاحب المحال التجارية، بتهمة احتلال الملك العمومي واستغلال تهاون السلطات المحلية.