قضت إستئنافية الناظور، صباح يوم الثلاثاء(19أبريل)، بالسجن ثمانية أشهر سجنا نافذا في حق كل من المستشار، الجيلالي الصبحي، والنائب الخامس لرئيس مجلس المستشارين، عبد القادر سلامة، ورئيس بلدية الزغانغان، لحبيب فانا، في قضايا تتعلق بـ"الفساد الانتخابي".

وبحسب ما أفادت مصادر محلية، فإن الجلسة الاستئنافية أكدت الحكم الابتدائي في حق المتهمين الثلاثة مع تبرئة عبد القادر سلامة من تهمة الارشاء.