أساتذة الغد يطالبون الحكومة بعدم المماطلة والألاف منهم يتوافدون على الرباط

29

علم “بديل”، من مصدر مطلع، “أن أزيد من ستة ألاف أستاذ توافدوا على العاصمة الرباط، مند يوم الخميس 14 أبريل الجاري، وأنهم في حالة تأهب لاستئناف الإنزال الوطني الذي علقوه في حالة لم تلتزم الحكومة بما تم الاتفاق عليه مع التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، بحضور ممثلين عن النقابات التعليمية الست وممثلي مبادرة فعاليات المجتمع المدني”.

وقال متحدث “الموقع”، “إن الحكومة لم تلتزم مع الأساتذة المتدربين بتوقيت الحوار مع لجنة وزارية مختلطة، والذي تم الاتفاق عليه في الحوار مع الوالي، وكان من المفترض أن يجرى يوم أمس الخميس 14 أبريل، قبل أن يم تأجيله إلى يوم الجمعة 15 أبريل بعد تدخل أطراف الحوار الأخرى”.

في ذات السياق، طالبت “لتنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين “الحكومة بعدم المماطلة والتعجيل في عقد هذه الجلسات كما هو متفق عليه وفق بنود محضر الاجتماع المشترك”.

وأكدت التنسيقية المذكورة في بيان توضيحي لها توصل به “بديل”، “، “أن الحل النهائي لملف الأساتذة المتدربين رهين بنتائج ومخرجات الحوار مع اللجنة المشتركة ومدى استجابتها لمطالبهم وتطلعاتهم (أساتذة الغد).

واتهمت ذات التنسيقية في بيانها، “الحكومة بإطلاق حملة إعلامية تضليلية واسعة مباشرة بعد جلسة الحوار ليوم الأربعاء 13 أبريل الجاري، سعت إلى تغليط الرأي العام من خلال الإدعاء أن ملف أساتذة الغد حل بشكل نهائي”، معتبرة “أن هذه الإدعاءات لا أساس لها من الصحة، مؤكدة أن لازالت هناك جلسات حوار للجنة المشتركة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. driss canada يقول

    أنا ليست لي خبرة كبيرة في القانون ولكن أحدر الأساتدة المتدربين بإلتزام الحيطة والحدرمن الأفخاخ والشراك المنصوبة لكم.لا ترتكبوا نفس الخطأ الدي إرتكبوه الإخوان حاملي الشهادات ابان الحراك العربي حين وعدتهم حكومة عباس الفاسي بالتوظيف جميعا.لكن ما إن هدأت العاصفةحتى تنكرت الحكومة على تلك الوعود وأصبحت كلها حبر على ورق خصوصا في الحكومة التي تلتها أي حكومة بن كيران. فهاهم وبعد مرور خمسة سنوات مازالوا حاملي الشهادات ينتظرون التوظيف وكلما حاولوا المطالبة بحقهم تنزل الزرواطة على رؤسهم وأكتافهم بدون رحمة أن شفقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.