بلمختار يولي أهمية قصوى للغات في استراتيجية الإصلاح

7

أكد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، رشيد بلمختار، أمس الخميس بفاس، أن استراتيجية إصلاح منظومة التربية والتكوين تولي أهمية قصوى للغات من أجل الرفع من مستويات التحصيل الدراسي.

وأضاف بلمختار، في الجلسة الافتتاحية للندوة السنوية الـ36 المنظمة بمبادرة من الجمعية المغربية لأساتذة اللغة الإنجليزية من 14 إلى 17 أبريل الجاري، حول موضوع “الإصلاح التربوي .. مسارات بديلة في التربية اللغوية” أن على الأطر التربوية التفكير في مناهج بديلة وعصرية لتدريس اللغات الأجنبية تتوافق مع حاجيات ومتطلبات متعلمي القرن 21.

وأوضح بلمختار أن تدريس اللغات الأجنبية في سن مبكرة خصوصا ابتداء من التعليم الابتدائي سيكون له وقع إيجابي وسيساهم في تحصيل تعليم نافع ومنصف وعادل يحقق مردودية مباشرة وبعيدة المدى للفرد والمجتمع.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. mouatine يقول

    الا يعلم المؤثرين في القرار بأن تعدد اللغات ما هو إلا هذر لطاقات أولادنا. فعوض الاهتمام بالعلوم و الرياضيات و التقنيات نطلب من أبنائنا تعلم اللغات الحية و الميتة. كل الدول المتقدمة و الصاعدة تتعامل بلغتها الأم.
    إنها والله لعملية المقصود منها تتويه شبابنا و تركنا في تخلف مستديم ليسهل سياقنا كل الخراف …

  2. bech يقول

    ان كان ما يقوله سي بلمخطار فهدا جميل لانه عوض تدريس الامازيغية التي ﻻ تسمن و ﻻ تغني من جوع نتفتح على اللغات اﻻجنبية كالعبرية وا لفرنسية الانجليزية الصينية اﻻسبانية و الاهتمام اكثر بالعربيةوكدالك الابتعاد او تغيير عن بعض المناهج الابتدائية كالتربية التشكيلية و المواطنة وتلك الاجتماعيات التي ﻻ محل لها من الاعراب

  3. سفيان سغيري يقول

    للأسف هذه الإستراتيجية ماهي إلا وسيلة لتكملة سياسة كلخ تسد التي أطلقها المخزن لسنوات ..
    السؤال المطروح لمذا لا يقوم هذا الوزير إن صح التعبير بتكييف النمودج الياباني الناجح في التعليم وفق خصوصياتنا عوض جعل الأجيال الصاعدة فئران تجارب لهذا المنهج البيزنطي ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.