توصلت عائلة الفنانة دنيا بوطازوت وعائلة الطالبة خولة النخيلي إلى الصلح، بعد تدخل ذوي النيات الحسنة من أجل طي الملف، وإنقاد الطالبة من الإعتقال وضياع مستقبلها.

وبحسب ما أفادت مصادر، فإن عائلة الطالبة، حلت بعد زوال يوم الخميس(14أبريل)، ببيت الفنانة دنيا بوتازوت، حاملين باقة من الورود من أجل إستعطافها للتنازل عن متابعة الفتاة، وتوقيع محضر صلح بحضور محاميي الطرفين.

خ1

وأكدت ذات المصادر، أن الممثلة بوطازوت سامحت الفتاة، وقبلت التنازل عن متابعتها، بعد حادث الشجار الذي نشب بينهما الإثنين الماضي، بالملحقة الإدارية لحي الولاء بمنطقة التشارك، بالبيضاء، والذي أدى إلى إصابة بوطازوت  بكسر مزدزج على مستوى أنفها.