يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة مشاورات غير رسمية حول قضية الصحراء يوم الأربعاء 13 أبريل الجاري، وذلك بعد إدراجها (الجلسة) بشكل غير مبرمج سابقا.

وحسب ما ذكرته مصادر متطابقة فقد أدرج مجلس الأمن الدولي الجلسة المذكورة، وبشكل استثنائي، بعد الدعوة لها من طرف كل من الأروغواي و فنزويلا.

وحسب ذات المصادر فإنه من المرتقب أن تعرف هذه الجلسة "متابعة آخر التطورات المتعلقة بملف الصحراء في خضم الفتور السائد بين المغرب و بان كي بعد الأزمة التي نشبت بين الطرفين عقب تصريحات الأخير (بان كي مون) للمنطقة".

وأضافت المصادر نفسها " أن المجلس المذكور سيعقد أواخر شهر أبريل الجاري( 26 و 27 و 28) جلساته الرسمية حول هذا الملف.