تستعد جمعية"RACT"، التي تعنى بشؤون المهاجرين المغاربة في إسبانيا، لتنظيم مظاهرة حاشدة، بساحةPlaza Circular Murcia، بمدينة مورسيا، صباح يوم الأحد (10 أبريل)، للمطالبة بتحسين أوضاع  المهاجرين المغاربة بالجارة الإيبيرية.

وأوضح بيان للجمعية المذكورة، أن المظاهرة التي ستنطلق على الساعة الـ11 صباحا، تأتي في سياق المطالبة بمعالجة المشاكل التي يعانيها المهاجرون المغاربة باسبانيا، كـ"سحب بطائق إقاماتهم، والغرامات الباهضة بسبب رخص السياقة المغربية، ورفض الاعتراف بها، واستغلال الظروف الاقتصادية للعمال، وجعلهم يعملون بأجور زهيدة، وعدم التصريح بأيام وساعات العمل كاملة، وكذا فرض شروط تعجيزية لمنع تسوية وضعيتهم عن طريق عقود عمل مستحيلة".

وأشار البيان، إلى أن هذه التظاهرة ستخصص كذلك للتنديد بتصريحات الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، الأخيرة،  حول ضد الوحدة الترابية للمملكة.