أظهر شريط فيديو تم تداوله بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، (أظهر) مواطنون وهم يقومون بإزالة قطع إسفلت (الزفت) من أحد المقاطع الطرقية بجماعة الزيايدة بإقليم ابن سليمان، لفضح الغش الذي طالها.

وحسب ذات الشريط الذي تم تنزيله على يوتيب بعنوان " مواطنون بجماعة الزيايدة بإقليم ابن سليمان يفضحون الزفت المغشوش لوزارة التجهيز و النقل"، فقد استنكر هؤلاء (المواطنون) الغش الذي طال عملية إعادة تأهيل مقطع طرقي بالجماعة المذكورة ، وأقدموا على فضحه وذالك بتبيان هشاشتها وسهولة إزالة الزفت عن الطريق، كما يظهر الشريط.

وكانت عمليات فضح غش الطرق قد بدأت بالانتشار بشكل لافت بعد الشريط الذي وثق لشاب جمعة سحيم، عبد الرحمان المكراوي، الذي بات يعرف ب “مفجر فضائح الزفت المغشوش في المغرب”، (وثق له) وهو يقوم بفضح عملية غش في تأهيل مقطع طرقي بالجماعة المذكورة، قبل أن يتم اعتقاله ومتابعته بتهمة السب والشتم، ليتم الإفراج عنه فيما بعد وإيقاف المتابعة في حقه عقب الحملة الواسعة التي قادها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.