حزب سياسي مغربي يطالب الرميد بفتح تحقيق في ورود أسماء مغاربة ضمن “وثائق باناما”

37

طالب حزب “الشباب الديمقراطي المغربي”، المتواجد ببلجيكا، وزير العدل والحريات المصطفى الرميد، بفتح تحقيق قضائي، في ما عرف بتسريبات باناما، و”ما تناولته من أسماء لشخصيات مغربية وازنة على رأسها السكرتير الخاص للملك، منير الماجيدي”.

وطالب ذات الحزب، من خلال بيان له توصل به “بديل.أنفو”، الرميد من خلال موقعه وما يخوله له القانون من صلاحيات كرئيس للنيابة العامة فتح تحقيق عاجل في الموضوع السالف الذكر ترسيخا لدولة الحق والقانون وعملا بشعار القانون فوق الجميع”.

وأوضح ذات المصدر، أن مطالبه بفتح تحقيق جاءت “بناء على ما وصل إلى علمه، كإطار سياسي عبر وسائل الإعلام الدولية، مما عرف باسم تسريبات باناما والتي تناولت أسماء بعض الساسة وقادة الدول ورجال الأعمال المتورطين في التهرب الضريبي ، وما أساء إلينا كمغاربة ذكر شخصيات وازنة على رأسها السكريتير الخاص للملك منير الماجدي مما يطرح مجموعة من التساؤلات حول المحيط الملكي”، يورد البيان.

وأضاف بيان حزب “الشباب الديمقراطي المغربي”، “أن التهرب الضريبي وتهريب الأموال للخارج وتبيض الأموال، كلها تعد جرائم طبقا لمقتضيات المسطرة الجنائية وفصول القانون الجنائي المغربي، كما أن لها انعكاساتها السلبية على الإقتصاد المغربي”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. Zinhoum يقول

    rakoum ghaltin messieurs du parti “jeunesse démocratique marocaine” , dans ce pays gouverné par le sous développement et l’injustice , les criminels sont ceux et celles qui déposent une marchandise de quelques centaines de dh pour la vendre par terre , cette marchandise est vite saisie par les préposés d’autorités , car ils font respecter la loi ….dans ce pays la loi s’applique sur le pauvre …pour les escrocs c’est la règle de afa Allahou amma salaf qui le régit .

  2. بشير يقول

    هل يستطيع فتح تحقيق لا اظن لان اللدين هربوا المال هم عفاريت و اكبر منه بكثبر يستطيع فتح تحقيق على المناضلين لان اللوبيات لا تحب من يفضحها. لان العدالة لما اوقفت شرفاء القضاء انزلقت الى جرم تاريخي سوف يصبح من وراءه اليوم هم ضحيته غدا و ما الغد ببعيد يا من تلعبون بالعدالة الالاهية في الارض

  3. Marocain pauvre يقول

    On va voir s’il y a une enquête et une condamnation le maroc et une démocratie. Sinon c’est que Majidi n’est que l’arbre qui cache la forêt.

  4. كاره الظلاميين يقول

    فلتطالبوا هذا القزم بتقديم استقالته حتى تتم محاكمته هو واسياده
    فوالله لن يستطيع حتى التحدث في الموضوع فبالاحرى فتح تحقيق

  5. mostafa يقول

    الى الامام يا وزير العزل وقمع الحريات ولا شبعتي فلوس وليتي مخزن احتا انتا بحال سي بنزيدان.ياالله ورينا حنت ايدك وكون راجل ياك غادي غادي مبقا ليك والو ولا كتبانو غير على الاساتذة والناس الدراوش .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.