أفاد موقع "منارة"، أن الأندية الوطنية لكرة القدم، توصلت بمراسلة من وزارة الداخلية، تشير إلى اتخاذها قرار منع أنشطة “الإلترات”، المساندة للأندية الوطنية بجميع أقسمها.

وكانت أحداث الشغب، قد اندلعت عقب لقاء الرجاء الحسيمة، تسببت في مقتل قاصرين وجرح أزيد من 49 شخصا، إصابة أربعة منهم وصفت بالخطيرة، كما تسببت هذه الأحداث في خسائر مادية كبيرة داخل مركب محمد الخامس.

يشار أن اللجنة المركزية للتأديب والروح الرياضية، كانت قد عاقبت نادي الرجاء البيضاوي بإجراء خمس مباريات بدون جمهور، ودفع غرامة مالية تقدر بـ100 ألف درهم وتعويض جميع الأضرار المترتبة عن الخسائر بالمركب الرياضي محمد الخامس.