أحالت الضابطة القضائية على قاضي التحقيق بجنايات أكادير، فقيه في حالة اعتقال، بعدما اعترف بهتك عرض طفل عمره ست سنوات، كان يتعلم المبادئ الأولى للقرآن.

وبحسب ما أفادت مصادر، فإن هذا الإعتداء قد تسبب في جرح خطير على مستوى مخرج الصغير، وهي الواقعة التي جرت أحداثها بدوار أخربين، جماعة أوزيوة، دائرة تالوين التابعة ترابيا لإقليم تارودانت، التي قدم إليها الإمام مند 19 يوما فقط.

واضافت المصادر، أن واقعة هتك عرض الصغير، جرت فصولها في العاشرة صباحا من يوم الثلاثاء، بغرفة داخل مسجد أخربين عندما، صرف الفقيه باقي التلاميذ إلى بيوتهم قصد تناول فطور الصباح، وبقي الطفل الضحية الذي شكل هدفا للفقيه.