علم "بديل.أنفو" من مصادر حقوقية، أن مستشارا جماعيا بإقليم شفشاون، تعرض لمحاولة ذبح من طرف أحد الشباب يوم الثلاثاء 5 أبريل الجاري.

وحسب ما أفادت به ذات المصادر، فإن مستشارا جماعيا بجماعة "بني فلغوم" قيادة "فيفي" إقليم شفشاون تعرض لمحاولة الذبح بواسطة سلاح أبيض من الحجم الكبير (سكين)، من طرف أحد شباب ذات الجماعة، بعدما هاجمه الأخير ملحقا به جروحا على مستوى الأذن والوجه نقل على إثرها للمستشفى لتلقي العلاج.

وأضاف المصدر الحقوقي، "أن الشخص الذي هاجم المستشار كان يطالبه بمبلغ مالي قد سبق له أن وعد بتسليمه لأب هذا الشخص عندما كان (الأب) يقضى عقوبة حبسية في وقت سابق في قضية تتعلق بالاتجار بالمخدرات".

وأشار المصدر، "أن هناك ظاهرة تنتشر بالمنطقة تعرف، بالحبس بالوكالة، حيث يتعمد بعض التجار الكبار إلى دفع بعض الأشخاص لتبني قضية ما باعترافهم أن السلع المحجوزة هي في ملكيتهم، مقابل مبالغ مالية".