أكد رئيس أولمبيك آسفي، أنور الدبيرة، في الاجتماع الطارئ الذي عقده، أنه يفكر في تقديم استقالته وأنه سيتخذ هذا القرار رسميًا في الأيام القادمة، ورغم إصرار أعضاء مجلسه خلال هذا الاجتماع على التراجع عن هذا القرار.

وبحسب ما أفاد موقع "كوورة"، فإن الدبيرة أكد في الاجتماع للأعضاء أن أسباب اتخاذه هذا القرار هي التهديدات التي تعرض لها إلى جانب عائلته من مجهولين، وتابع أن منزله تعرض للرمي بالحجارة، ما أثار حفيظة أسرته وطالبوه بالاستقالة حفاظا على سلامته وسلامة أسرته.

وأشار المصدر إلى أن أولمبيك آسفي يعيش مشاكل كثيرة بسبب النتائج السلبية التي سجلها الفريق، وكذلك الانتقادات القوية التي يتعرض لها الفريق منذ الفترة الأخيرة.

وكان مجلس إدارة أولمبيك أسفي قد أقال المدرب عزيز العامري بعد الخسارة الأخيرة أمام النادي القنيطري في الدوري المغربي.