نظمت جمعية "حسن الجوار للتنمية الاجتماعية"، يوم السبت 2 أبريل الجاري، قافلة طبية، بدوار ولاد خلف الله، بجماعة أولاد سلمان إقليم أسفي، في إطار أنشطتها الاجتماعية التي تستهدف الفئات الاجتماعية الهشة بمدينة أسفي، وبالخصوص سكان القرى.

وأفاد بيان للجمعية، أن القافلة، ساهمت فيها جمعية طلبة المعهد العالي لمهن التمريض وتقنيات الصحة بأسفي ، حيث استفاد سكان المنطقة من برنامج صحي متنوع ومتكامل شمل الفحوصات الطبية المتخصصة في طب النساء والأطفال والطب العام ، وشملت هذه الفحوصات الكشف عن داء السكري وإرتفاع الضغط الدموي وضعف البصر، كما حصل المستفيدون من هاته القافلة على الأدوية التي وصفت لهم من طرف الأطباء من الصيدلية المتنقلة التي وضعت في عين المكان.

وأضاف البيان، أن النساء الحوامل إستفدن كذلك من المراقبة والتتبع الخاص بالحمل من طرف القابلات المتخصصات.

وأشار البيان إلى أنه بالنسبة للشق الاجتماعي فقد استفاد أطفال المنطقة من أنشطة متنوع ومسابقات ترفيهية وتربوية كما تم توزيع هدايا و جوائز قيمة عليهم، حيث بلغ عدد المستفيدين حوالي 300 مستفيد و مستفيدة من رجال و نساء و أطفال.

وبحسب ذات المصدر، فإنه في ختام هذه القافلة الطبية، قام المكتب المسير لجمعية حسن الجوار للتنمية الاجتماعية بتوزيع شواهد تقديرية على المساهمين في إنجاح هذا العمل الخيري، كما تم توجيه كلمة شكر وتقدير لكل من ساهم من قريب أو بعيد في إقامة هذه القافلة الطبية.

وذكر البيان، أن هذه القافلة تعد هي الأولى من نوعها في هذه المنطقة ولم يسبق أن كان هناك أي نشاط أو التفاتة لهذه الساكنة . يذكر أن القافلة صادفت حالة إنسانية صعبة للغاية، عائلة فقيرة جدا لديها شخصين معاقين إعاقة جسدية وعقلية وهم في أمس الحاجة إلى المساعدة.