بنكيران “يخضع” لضغط النقابات.. والأخيرة تؤجل مسيرتها الإحتجاجية

13

قررت المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية، تأجيل المسيرة العمالية المزمع تنظيمها بالدار البيضاء يوم 10 أبريل الجاري، احتجاجا على الحكومة المغربية و”استفرادها” بمناقشة ملف التقاعد والعديد من القضايا التي أثارت شنآنا بين الطرفين في الآونة الأخيرة.

وجاء قرارالتحالف النقابي الذي يضم كلا من، “الاتحاد المغربي للشغل والكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والاتحاد العام للشغالين بالمغرب، والفدرالية الديمقراطية للشغل”، (جاء) بعد أن قررت رئاسة الحكومة المغربية العودة لطاولة الحوار.

وأكدت مصادر متطابقة أن رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بنكيران، قد ضرب موعدا في 12 أبريل الجاري، على الساعة العاشرة صباحا، من أجل الجلوس لمحاورة النقابات والإنكباب على الملفات العالقة.

 

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

6 تعليقات

  1. fonctionnaire يقول

    لما لا يعقد الاجتماع قبل 10 أبريل وتتوصل النقابات إلى نتائج ملموسة وموقعة من طرف الجميع بمن فيهم رئاسة الحكومة، وتخرج أنذاك النقابات بتصريح بياني تعلق معه المسيرة المزمع انعقادها؟ وأما التأجيل بهذه الطريقة فما هو إلا مناورة من الطرفين ضد مصالح الشغيلة وأتمنى أن أكون خاطئا.

  2. لحسن الخايب من وجدة يقول

    وافهمو آصحابنا …. مشي بنكيران . واش يلا كالكوم الحمق التي جي في ديالي نبيعو تشريو عليه ؟

  3. Salah dahbi يقول

    هذه هدية ثمينة من السماء للنقابات لانقاذ ماء وجهها الذي كاد يمرغ في التراب لو نظمت المسيرة في موعدها، لأنها تعي جيدا أن نسبة المشاركة فيها ستكون لا محالة جد متدنية لكون الشغيلة المغربية قد فقدت تماما الثقة في هذه الكائنات الطفيلية التي تدعى النقابات، لذلك وما إن دعاها بنكيران لجولة أخرى من جولات ما يسمى بالحوار الإجتماعي حتى تلقفتها بلهفة شديدة وبانبهار شديد، ناسية أو متناسية تأكيدها السابق رفض أي دعوة للحوار بذريعة فوات الأوان..!!
    بنكيران وكعادته يهدف من وراء هذا اللقاء الجديد مع النقابات إلى تخفيف الخناق الذي بدأ يشتد عليه جراء الإحتقان الإجتماعي المتزايد والذي يعرف إنضمام فئات جديدة لحلبة الإحتجاج على سياساته المتعجرفة وتعنته الدائم، من قبيل الأساتذة المتدربون والأطباء المقيمون والداخليون والمتصرفون والتقنيون وصناع الأسنان والعدول..وهي في المحصلة مناورة مكشوفة وهروب واضح نحو الأمام لربح مزيد من الوقت إلى حين موعد الإنتخابات البرلمانية المقبلة، وذلك لكون بنكيران قد قال وبكل وضوح كلمته وقراره القاضي باستحالة الزيادة في الأجور أو البت في أي مطلب من مطالب النقابات قد يكلف خزينة الدولة ولو درهما واحدا، علما أنه رفض وبصريح العبارة ذلك في سنوات المطر والغيث والخير، فأنا له الإستجابة لمطالب النقابات والسنة عجفاء ونسبة النمو لن تتعدى 1% هذه السنة؟
    بنكيران عنيد “أراسو قاسح” وإن قرر شيئا ما وخاصة إن تعلق الأمر بالفئتين الفقيرة والمتوسطة فلن يتراجع عنه مهما حدث، وملف الأساتذة المتدربون ومحضر المعطلين ..لخير دليل على ذلك..فالقولة الشهيرة”طارت معزة ” تنطبق على سعادته بالحرف..

  4. رطاط يقول

    نتمنى ان لا يباع الماتش مقابل دريهمات تضعونها في جيوبكم وتنصرفون بعد اعداد فذلكة كلامية تدوخون بها المعنيين بالامر.

  5. كاره الظلاميين يقول

    تأجيل المسيرة هو أكبر هدية تقدم للمخادع بنزيدان وضربة قوية لنضالات الشغيلة وتضحياتها
    هل يعقل ان يذهب الانسان اعزلا لمواجهة خصومه؟
    مع الاسف الشديد هذه القيادات الهرمة اصبحت عبئا على النضال وعلى الشغيلة ودون مستوى تطلعاتها،وضربة في ظهر كل من علق الآمال عليها
    لوكانت هذه القيادة تمارس فعلا العمل النقابي لاحتفظت بقرار المسيرة كورقة ضغط على حكومة الشياطين الملتحية لكنها اختارت المهادنة بل الخنوع والخضوع لارادة الحكومة التي لن تحصل منها الا على المناورة والتسويف وبالتالي تفقدها آخر ما تبقى لها من مصداقية
    بنزيدان لم يخضع،بنزيدان سيضحك على ذقون هؤلاء “الجهابدة في العمل النقابي”

  6. المشخنداعي يقول

    تماطل وتسويف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.