البقيوي في تصريحات نارية وغير مسبوقة حول الحكومة و حقوق الإنسان في المغرب

49
طباعة
يُرتقب أن يتابع زوار الموقع عند الساعة العاشرة ليلا حوارا تاريخيا وساخنا مع النقيب عبد السلام البقيوي.

وفي الحوار تقييم غير مسبوق لتجربة “هيئة الإنصاف والمصالحة”، مع رفض بات ومطلق لتعويض ضحايا سنوات الرصاص من خزينة الدولة.

البقيوي يرفض رفضا قاطعا ربط وضعية حقوق الإنسان بحكومة عبد الإله بنكيران، موضحا أن هذه الوضعية ترتبط بطبيعة النظام السياسي وليس بـ”بحكومة فلان أو علان” حسب تعبيره.

البقيوي يكشف عن رابطة مثيرة تجمع حزب “العدالة والتنمية” بتنظيم “الإخوان المسلمين”، منتقدا بشدة عجز الحكومة عن تقديم استقالتها في وقت تتحدث فيه عن مشاكل تعترض عملها.

وفي الحوار يكشف البقيوي عن ممتلكاته بدون تحفظ، وعن سبب دفاعه عن “تجار المخدرات” “والقتلة” وعن سبب ظهوره بقوة في الآونة الأخيرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. كاره الظلاميين يقول

    اذا كان مسيلمة الكذاب لا يحكم فلماذا لا زال متشبثا بالكرسي؟
    هل اختار ان يكون كلينيكس يمسح به النظام الفاسد فضلاته وقاذوراته ويرمي به في القمامة؟
    اهذا هو الزعيم الذين تتبجحون به يا تجار الدين؟
    أظن أن المريض بداء السلطة والتسلط ليس لديه الشجاعة والارادة للاستقالة
    واش المشتاق يلا ذاق يمكن لنا نحيدو ليه البزولة؟
    يجب ان يقال هاذ السيد ويحاكم او تطبق عليه اقامة جبرية في احدى الزوايا ولم لا زاوية بويا عمر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.