أطلق المجلس الجماعي لمدينة فاس، الذي يترأسه إدريس الأزمي الادريسي، حملة واسعة لتطهير المدينة من اللوحات الإشهارية العشوائية، وذلك في إطار تحرير الملك العمومي من سطوة المتلاعبين.

وبحسب ما أفاد "موقع  pjd.ma" فإن نائب عمدة مدينة فاس، حسن بومشيطة، قد أكد على أن الحملة تأتي "كخطوة أولى لتحرير الملك العمومي"، وستتلوها إجراءات أخرى تضمن سيادة القانون المنظم للقطاع.

وأضاف بومشيطة، أن الإجراءات الميدانية تأتي بعد حوار مع المعنيين وإخبارهم بالخطوات التي اتخذت، ليتم البدء بالشوارع الرئيسية، إلى أن تنتهي بتعميمها على كامل تراب الجماعة.