أثارت صورة للنائب البرلماني عن حزب المصباح، عبد العزيز أفتاتي، جدلا بين نشطاء "الفايسبوك"، وهو يتناول وجبة سريعة داخل أحد المكاتب.

واختلفت التعليقات بشأن تلك الصورة، حيث اعتبرها البعض مظهر من مظاهر التقشف والبساطة التي يحاول إظهرها قياديو الحزب المذكور، وبين من أشاد بتلقائية النائب أفتاتي، المعروف بتواضعه ونزاهته بين المنتسبين للحزب.