قال رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، "إنه لو لم يسمح الإسلام بزواج رجل في الثمانين من العمر بشابة في العشرين، لما كنت رئيسا للحكومة".

ودافع بنكيران خلال حديثه اليوم الأربعاء 30 مارس، في فعاليات حفل توقيع عقد البرنامج الشامل والاتفاقيات الإطار، إعطاء الانطلاقة الرسمية للإستراتيجية الوطنية للتكوين المهني 2021، (دافع) عن زواج كبار السن بالفتيات الصغيرات، بالقول:"كنت ذات يوم ألقي محاضرة في OCP، فقال لي شخص، إن الإسلام يشرع زواج رجل في 80 من العمر بفتاة في الـ20، فأجبته: لو لم يشرع الإسلام ذلك ما كنت الآن أمامك ألقي محاضرة وما كنت رئيسا للحكومة"، وسط تصفيقات الحاضرين.

وأوضح بنكيران أنه يجب التعامل مع الأبناء كـ "فرصة" وليس كـ"مشكل"، من أجل أن يتمكن الطفل من رفع رأس بلده، الشيء الذي دفع الحاضرين إلى التصفيق قبل أن يخاطبهم رئيس الحكومة بالقول:" شفت غير العيالات اللي صفقوا فهادي، الحمد لله عيالاتنا باقيين باغيين يولدوا والرجال شوف عالله".

وقال بنكيران:"راه المغاربة قلال، كون اتفقتوا معايا نوليوا 120 مليون، حاولوا حاولوا..."، مضيفا :" يجب تربية الأبناء جيدا وتكوينهم حتى يكونوا جالبين للثروة".