أرجأت المحكمة الابتدائية، بالدار البيضاء، اليوم الثلاثاء(29مارس)، النظر في محاكمة 16 فردا من متهمي الشغب بـ"السبت الأسود"، إلى 5 أبريل القادم.

وبحسب أفادت مصادر، فإن الجلسة المقبلة، يرتقب أن تحدد مصير المتهمين بعد أن تم القبض عليهم في الأحداث الدامية، التي عرفها "السبت الأسود"، والتي خلفت مقتل ثلاثة من مشجعي الرجاء، بالإضافة إلى إصابة العشرات في المقابلة التي جمعت فريق الرجاء البيضاوي بضيفه شباب الريف الحسيمي.