مناهضو خطة التقاعد يقررون التصعيد ضد بنكيران

53
طباعة
قررت التنسيقية الوطنية لإسقاط خطة التقاعد، تنظيم وقفة احتجاجية إنذارية وطنية يوم الأربعاء 30 مارس الجاري، ابتداء من الساعة الثانية والنصف أمام البرلمان بالموازاة مع انعقاد جلسة مناقشة ما أسمتها بـ”مشاريع المخططات التخريبية لأنظمة التقاعد بالغرفة الثانية”.

ودعت التنسيقية، ضمن بيان توصل به “بديل”، عموم الموظفين و الموظفات من أجل الحضور المكثف و المشاركة الواسعة في الوقفة الاحتجاجية الانذارية الوطنية قصد التعبير عن “الرفض المطلق للمخطط التدميري لأنظمة التقاعد”.

من جهة أخرى دعا المجلس الوطني للتنسيقية عموم الموظفين و الموظفات إلى “الاسراع في هيكلة و تأسيس اللجن المحلية و الإقليمية و الجهوية في المناطق غير المهيكلة بعد لأجل التصدي للمخطط التصفوي لأنظمة التقاعد”.

وثمن المجلس “كل المحطات النضالية الرامية إلى التصدي و مواجهة المخططات التدميرية لأنظمة التقاعد، و يدعو إلى الانخراط فيها إلى جانب القوى الحية للشعب المغربي و الاطارات المناضلة الكفاحية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

2 تعليقات

  1. جبلي يقول

    هل سيلبي الموظفون النداء نضاليا وتنظيميا؟انها فرصة ومبادرة نحييها عاليا وننخرط فيها بدون قيد او شرط في اللحظة الراهنة .

  2. ميمون أوسار يقول

    تحية لأعصاء التنسيقية الكرام، ألتمس منكم الدعوة إلى وقفات احتحاحية على المستوى المحلي في كل إقليم لتكون المشاركة قوية وعامة، وأن تكون خارح وقت العمل حتي لا يكون هناك أي مبرر لعدم المشاركة. وفق الله الجميع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.