أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، مسؤوليته، قبل قليل عن التفجيرات التي استهدفت مطالب العصمة البلجيكية بروكسيل، ومحطة للميترو، مما أسفر عن وقوع أزيد من 30 قتيلا وعشرات الجرحى.

وأفادتوكالة “أعماق” الإعلامية التابعة لتنظيم “داعش”، في بيان بثته أحد قنوات الأخبار التابعة لها على برنامج “تيلجرام”، إن العملية احتوت على تخطيط وسرعة تنفيذ وحركة، دون الإفصاح عن تفاصيل العملية، وتوعدت بمزيد من العمليات في أوروبا.

وأضافت الوكالة: "نفذ مقاتلو الدولة الإسلامية سلسلة تفجيرات بأحزمة وشحنات ناسفة اليوم الثلاثاء استهدفت مطارا ومحطة مركزية لمترو الأنفاق في وسط العاصمة البلجيكية بروكسل."