على إثر الأحداث الدامية التي عرفها المركب الرياضي محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء يوم السبت 19 مارس بعد نهاية المباراة التي جمعت نادي الرجاء الرياضي وشباب الريف الحسيمي، والتي أدت إلى وفيات وإصابات متفاوتة الخطورة، أصدرت اللجنة المركزية للتأديب والروح الرياضية، يومه الأحد 20 مارس عقوباتها في حق النادي الأخضر.

وقررت اللجنة، وفق بيان لها، معاقبة نادي الرجاء الرياضي بإجراء خمس مباريات دون جمهور، وقد يمتد هذا الإجراء إلى بعد نهاية البطولة الوطنية للموسم الرياضي الحالي مع غرامة مالية قدرها مائة ألف درهم وتعويض جميع الأضرار المترتبة عن الخسائر بالمركب الرياضي محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء.

وشجبت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، هذه التصرفات اليت اعتبرتها " غير الرياضية"، مؤكدة " أنها لن تتوان في اتخاذ الإجراءات الزجرية اللازمة وفقا للقوانين الجاري بها العمل من أجل محاربة كل الظواهر المشينة للرياضة بصفة عامة وكرة القدم بصفة خاصة".