أعلن وزير الداخلية في الحكومة المحلية لكاطالونيا( شمال شرق إسبانيا)، جوردي جين، أن حادث اصطدام بين حافلة تقل طلبة في رحلة دراسية، وسيارة خفيفة، خلف 14 قتيلا اليوم الأحد بضواحي مدينة تراغونا ( جنوب)، فيما أصيب 43 راكبا بجروح متفاوتة الخطورة .

وقال جين، في تصريحات للصحافة بالقرب من موقع الحادث في بلدة فريجنالس، إن "الغالبية العظمى" من الجرحى ليسوا في حالة خطر، حيث تم إسعاف 13 منهم في مكان الحادث بينما نقل ثلاثين مصابا آخرين الى المستشفيات المجاورة لتلقي الإسعافات الضرورية .

واستعمل عناصر الوقاية المدنية الذين هرعوا إلى مكان الحادث لإنقاذ عدد من الشبان العالقين داخل الحافلة مستعملين رافعات من أجل إزاحة الحافلة من مكان انقلابها.

وقد أغلقت الطريق المؤدية الى مكان الحادث، الذي لم تعرف لحد الان أسبابه الحقيقية، بكيفية كاملة في انتظار نهاية عمليات الإنقاذ، وفق مصادر إعلامية محلية.