في الشريطين اسفله، يكشف الدكتور نور الدين لشكر، العدل بابتدائية الرباط ورئيس لجنة الثقافة بالنقابة الوطنية لعدول المغرب عن العديد من المعطيات المثيرة، حول واقع وظروف عمل فئة العدول في المغرب.

ووجه العدل المتحدث في الشريطين، اتهامات خطيرة لوزير العدل والحريات مصطفى الرميد ولمسؤولين في وزارته، وكذا لممثلي الأمة في البرلمان، تتمثل في تعمد جعل العدول فئة منبطحة وخانعة للقوانين التي يتم إقرارها ضدهم.

كما اتهم لشكر، الوزير الرميد بالإشراف على انتخابات خارج القانون، بإيعاز من "رباعة الفاسدين في وزارته" على حد وصف المتحدث.