طالبت كتابة الدولة الأمريكية بزيادة المنحة الأمريكية السنوية الخاصة بسنة 2017، المخصصة للمغرب، حيث سيوجه جزء منها للمساعدة في تمويل برنامج التدريب والتعليم العسكري.

وبحسب ما أورته يومية “المساء” في عدد الخميس 17 مارس، فإن إدارة الرئيس الأمريكي التمست منح المغرب 33 مليون دولار لمساعدته على الرفع من قدرات المغرب العسكرية، مطالبة بالرفع من قيمة المنحة، بالنظر إلى التحديات التي تواجه المغرب.

وأوصت كتابة الدولة في الخارجية الأمريكية بتخصيص مساعدة للمغرب حددت في 33 مليون دولار، يخصص جزء منها للرفع من قدراته العسكرية، وتخصص لبرامج التدريب العسكري، في إطار سعي الولايات المتحدة الأمريكية إلى مساعدة المغرب في تطوير قدراته العسكرية، ومواجهة التهدديات الخارجية.