أظهر شريط فيديو، بثه موقع "يوتوب"، الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون وهو يسلم بطريقة مهينة على وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار داخل أروقة مقر الأمم المتحدة بنيويورك.

وبدل أن يقف بان كيمون ويشد على يد مزوار بحرارة قبل انتقال كل واحد إلى المكان المخصص له، كما تقتضي الأعراف الدبلوماسية، مد كيمون ل مزوار يده بطريقة مهينة، رافضا النظر إلى وجهه والوقوف لتحيته ولو لثانية واحدة، متوجها دون توقف إلى المكان المخصص له بوجه مقطب ومتجهم تلوح منه مشاعر السخط على المسؤولين المغاربة.

وكان بان كيمون قد صرح بان مسيرة الأحد في الرباط أساءت له وللأمم المتحدة، موضحا أن استفزازه بالمسيرة لن يثنيه عن عمله المنوط به.

يشار إلى أن وسائل إعلام مغربية نقلت صورا وتصريحات لمغاربة تمس بشخص كيمون وتشبهه ببعض الحيوانات قبل أن يسبه آخرون ويشتمونه بل إن بعضهم تمنى الله أن يصاب بان كيمون في حادثة سير.