قال رئيس الحكومة، عبد الاله بنكيران، إنه من "العار على المغرب أن يكون فيه طفل واحد في الشارع"، موضحا "إما ان تتكفل به الدولة في مؤسسات، أو أن تتكفل به أسر معينة وتساعدها الدولة بمنح معينة".

وأكد بنكيران في كلمته خلال الاحتفال باليوم الوطني للمجتمع المدني، يوم الأحد(13مارس)، على أن "اي إدارة أو حكومة أو مجتمع سياسي كيفما كان نوعهم، تتكفل بالأشياء وفق منطق وأساليب جامدة، لا يغيرونها الا بصعوبة، ولا يستطيعون مواكبة مستجدات المجتمع، لأن معالجة الاشكاليات الطارئة يحتاج الى مباردة، من هنا تبرز أعمال البر والاحسان وأعمال التطوع..".

وأضاف بنكيران في نفس السياق قائلا: "إن المجتمع يحتاج الى مجموعات تنشأ منه دون أن تكون مرتبطة لا بالدولة ولا بالأحزاب السياسية، والتي يكون دورها الأساس هو معالجة مجموعة من الإشكالات الطارئة".