ظهر وزير الداخلية محمد حصاد، بقلب المسيرة المليونية، التي نظمت صباح يوم الأحد(13مارس)، بالرباط، رفقة بعض الشباب، حيث يرجح أن أحدهم نشرها على صفحته بـ"الفايسبوك".

وكانت المسيرة المجلجلة، قد تجاوز عددها الثلاثة ملايين شخص، جابت الشوارع الرئيسية للعاصمة، للتنديد بما صرح به مؤخرا الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، والتي وصف فيها الصحراء المغربية بـ"المحتلة".

يشار إلى أن عدد من الطرقات المؤدية إلى العاصمة الرباط، قد شهدت إختناقا مروريا لا زال لحد الساعة، بسبب ارتفاع عدد المواطنين القادمين إلى الرباط للإحتجاج.