علم "بديل" أن الخبير لدى المحكمة الجنائية الدولية، ورئيس "المجلس الوطني لخبراء العدل"، إدريس رواح، دخل قبل قليل من يوم الخميس 10 مارس، في اعتصام مفتوح من داخل مقر وكالة "بريد المغرب" بحسان الرباط.

وفي حديث للجريدة الإلكترونية "بديل.أنفو"، قال رواح، " إنه لجأ إلى الاعتصام من داخل الوكالة المذكورة للمطالبة بحضور احد المسؤولين الكبار بها، وذلك للاحتجاج على طريقة تعامل موظفي هذه الوكالة معه".

وأوضح ذات المتحدث "انه بعد قضائه لساعتين من الزمن في الإنتظار  وبعد أن حان دوره من أجل ارسال رسالتين مضمونتين، أخبره موظفو الوكالة بأن وقت عملهم انتهى وأن النظام المعلوماتي لديهم لا يعمل، مطالبين إياه بالعودة يوم غد، دون اعتبار للآجال القانونية لهذه الرسائل"، يقول المتحدث.

وأضاف رواح، "أنه يعاني من مرض السكري ومشاكل صحية أخرى ورغم ذلك سيواصل اعتصامه إلى أن يلبى طلبه ولن يبارح المكان مهما كلفه الأمر حتى وإن تطلب ذلك حضور الشرطة".

وحاول "بديل.انفو" جاهدا أخد وجهة نظر مسؤولي الوكالة المذكورة لكن تعذر عليه ذلك، ويبقى الموقع مفتوحا في وجههم للادلاء برأيهم في الموضوع.