زيان يلجأ إلى القضاء بعد حظر الإتصال عبر الأنترنت (فيديو)

34
طباعة
قرر محمد زيان رئيس “الحزب المغربي الليبرالي”، مقاضاة الوكالة الوطنية لتقنين الإتصالات، على خلفية حظرها لخدمة الإتصال المجاني عبر الأنترنيت.

وقال زيان، خلال ندوة صحفية نظمها يوم أمس الثلاثاء 8 مارس:”إن حزبه سيشرع في مقاضاة الوكالة، كما أن عددا من محامييه سيترافعون في الملف، لأن هذه الوكالة ليس لها الحق أو السلطة من أجل اتخاذ قرار منع الإتصال المجاني أو ترخيصه”.

وأوضح زيان، أن دور هذه الوكالة، يتمثل فقط في تقنين الإتصالات، ومشيرا إلى أنه من حق المواطن استعمال جميع الخدمات التي تقدمها شركات الإتصال، مادام يؤدي الفواتير والمقابل المادي.

ولوح زيان، بإمكانية اللجوء إلى المحاكم الدولية في حال استمر “تعنت” الوكالة الوطنية لتقنين الإتصالات، خاصة وأن الأمر يتعلق بحظر خدمات عالمية تستفيد منها جل دول العالم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. محمد المكناسي يقول

    تحية للأستاد زيان على دفاعه عن المواطن الذي لا حول له ولا قوة ، أشاطرك الرأي فليس من حق هذه الوكالة أن تتخذ قرار الحظر، فدورها هو التحكيم بين شركات الاتصالات الثلاث إذا ما نشب بينها خلاف.

  2. lichi يقول

    Je partage le point de vue et l’initiative audacieuse et légale de Me Ziane qui défendait la légalité et la légitimité et qui a l’audace de dire ce qu’il pense juste avec franchise ,sans ambiguité ou équivoque. Je le salue pour cette iniative bénéfique démocratique : avoir recours à la justice pour défendre les droits des consommateurs,des citoyens.Me Ziane a raison .Les opérateurs de la téléphonie n’ont pas le droit d’interdire ,d’arrêter,de faire cesser l’l’utilisation d’applications propriété de sociétés étrangère pour augmenter leurs bénéfices et priver les citoyens abonnés à internet qui payent le droit d’accès de bénficier ,de jouir de l ‘utilisation de ces applications de communication de chat gratuits: What ‘s app, viber etc car ils n’utilisent pas la téléphonie mais ils se servent de la VOIP service de transransormation du son en langage et écriture propriété d’une société étrangère qui n’est pas la propriété des opérateurs de téléphonie auquel on ne peut accéder que si on accède à internet et nous savons que pour avoir accès à internet il faut payer les droits d’accès par abonnement ou service prépayé.L’interdiction ;la suspension la privation des consommateurs qui payent les droits d’accès à internet pour se servir des applications de sociétés étrangères disponible gratuitement sur le web est illégale et constitue un délit : une atteinte aux droits des consommateurs et citoyens.

  3. الكاشف يقول

    أوجه تحياتي للأستاذ زيان على هذه المبادرة الجريئة و التي تحسب له بعد مبادرة سابقة في عهد الراحل الحسن الثاني ألا وهي تقديمه لاستقالته كأول زوير في حقوق الإنسان احتجاجا على حملة التطهير في حق كبار التجار و رجال الأعمال التي قادها وزيري العدل و الداخلية في منتصف التسعينات من القرن الماضي .

  4. abdessalame يقول

    أنا بدوري أؤيد محمد زيان على مبادرته هاته في مقاضات الوكالة الوطنية لتقنين الإتصالات لكون شركات الإتصالات هذه أصبحت تلعب بالمواطنين وبالخصوص الفئة المتوسطة والفقيرة التي لا حول ولا قوة لها

  5. رطاط يقول

    تحية للاستاذ زيان على هذه المبادرة الفاضحة للقرارات الجائرة لشركة الجوع والتجويع والنهب ….وبالمناسبة اتساءل اين الاخرون رجال القانون من محامين وقضاة ووزارة العدل والحريات.؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.